علاج نوبات الهلع و التوتر والقلق والاكتئاب والرهاب الاجتماعي

لقاءات

"سامر الحلبي"

قام سامر الحلبي بعدة لقاءات و تحدث عن كيفية التخلص من نوبات الهلع و الخوف و التوتر و القلق و الاكتئاب و الرهاب الاجتماعي.

 اللقاء الاول لقاء تلفزيوني مع الاعلامي شادي صلاح على قناة نورمينا

الموضوع كان مختلفا تماما ولكن تطرقنا الى نوبات الهلع وتجربتي معها

و هذه صورة من اللقاء

"سامر الحلبي"

سامر الحلبي

اللقاء الثاني هو لقاء اذاعي على رايو مزاج و تم الحديث في هذا اللقاء عن نوبات الهلع و كيف توصل سامر الحلبي للتخلص من نوبات الهلع كما تمت استضافة حالتين من الحالات التي قام سامر الحلبي بعلاجها
 

  في جريدة الرأي الرسمية في الاردن تم نشر مقال لسامر الحلبي عن الحركة البطيئة  وهذه صورة عن المقال   يمكنكم الرجوع الى موقع الجريدة الرسمي للاطلاع عليه ويمكنكم الاطلاع على المقال وهو موجود في المدونة في هذا الموقع.

574956_10152620203425724_1983171371_n

كما اختار سامر الحلبي اكبر موقع عربي مختص بالعلاج النفسي و هو موقع نفساني للاشراف على حالات الهلع و الخوف و الاكتئاب و الرهاب الاجتماعي و القلق و التوتر

nafsany

لقاء سريع في إحتفالية فدون على قناة دبي الفضائية

dubai_tv_eu

من صحيفة الرؤية الإماراتية

5112260_300

http://alroeya.ae/2013/11/17/103016

مصطفى أبوزيد – دبي
يشرح المؤلف نوبات الهلع ويعتبرها من أسوأ الحالات التي يمر بها الإنسان، حتى إن لهذه النوبات عدة أسماء متعارف عليها ومنها نوبة الهلع، نوبة الخوف، الفزع والرعب.
ويوضح الكاتب أن جسم الإنسان مازال مليئاً بالغموض بالنسبة للعلماء والأطباء ولكن هذا ما يعلمه ومتأكد منه، أن جسمك يتحدث إليك عندما يعاني من أمرٍ ما.
ونوبة الهلع أيضاً هي مؤشر بأن جسمك يريد أن يؤكد لك شيئاً ما وهذا ما يتحدث عنه هذا الكتاب.
ويشير الكاتب إلى أنه ليس بطبيب ولا ساحر ولا إنسان أتى من قبيلة في غابات أفريقيا لديه عشبة سحرية، ولكن هو إنسان عانى من هذه التجربة واستطاع أن يتخلص منها نهائياً، واستطاع أن يساعد العديد من الأشخاص.
ويضيف أن أجسامنا واحدة وطريقة تفكيرنا الشكاك في هذا الأمر واحدة أيضاً، وإذا استطعت واستطاع هؤلاء الأشخاص التخلص نهائياً من هذه النوبات فهو متأكد أنك تستطيع التخلص من هذه النوبات.
تأليف: سامر الحلبي

سامر الحلبي

“سامر الحلبي”

 اقوم ايضا بإعطاء محاضرات وجلسات مجانية لإخواننا الاجئين في الاردن من رجال ونساء بالتعاون مع عدة جمعيات خيرية في الاردن,

عدد الاجئين في الاردن تجاوز المليون لاجىء وبكل اسف التجربة التي خاضوها صعبة جدا واتمنى من خلال المحاضرات والجلسات التي , اقدمها للبعض ان تخفف هول معاناتهم, اذا كنت لاجىء في الاردن ومشترك بجمعية خيرية لا تتردد بالاتصال بي من خلال الجمعية وانا على استعداد تام لإعطاء محاضرات لكم في الجمعية مجانا..

قريبا المزيد من اللقاءات والمقالات التي سيتم وضعها في هذه الصفحة